الصفحة الرئيسية الصحافة التشيكية حصل تحالف (Spolu)  على أكبر عدد من الأصوات الانتخابية الافتراضية، ثم يليه...

حصل تحالف (Spolu)  على أكبر عدد من الأصوات الانتخابية الافتراضية، ثم يليه حركة (ANO) 

123
Photo unsplash.com

 ČTK مكتب التلفزيون التشيكي:

 وفقًا لآخر الاستطلاعات فإن تحالف (Spolu) ، الذي يضم حزب ODS الوطني الديموقراطي وحزب الشعب الديموقراطي المسيحي وحزب TOP 09، يتمتع بأكبر نسبة 31,5% من أصوات الناخبين قبل الانتخابات البرلمانية في أكتوبر.  يأتي ذلك بعد نتائج الاستطلاع الذي نشرته يوم الأحد شركة Kantar CZ و Data Collect للتلفزيون التشيكي.

وحصل حزب رئيس الوزراء الحالي ANO على ثاني أعلى نسبة 30%، يليهما في المرتبة الثالثة تحالف حزبي القراصنة Piráti و STAN. 

ولدى حركة ANO لرئيس الوزراء أندريه بابيش فرصة للحصول على ما يصل إلى 30 % من أصوات الناخبين.  وقد يحصل القراصنة Piráti إلى جانب رؤساء البلديات على نسبة تصل إلى 27.5 % من الأصوات.

 وفي المركز الرابع حسب الاستطلاع تحصل حركة SPD الموصوفة بالتطرف على 13.5 % ، يأتي بعدها في المركز الخامس الحزب الاجتماعي الديمقراطي ČSSD بنسبة تصل إلى 10%.  ويمكن لحركة القسم Přísaha الحصول على 9.5 % من أصوات الناخبين.

 وقد يحصل الحزب الشيوعي KSČM على 8% و حركة الخضر Zelení أقل بنقطة مئوية واحدة 7%.  ويمكن أن يدعم ما يصل إلى 5.5 % من الناخبين حركة Trikolora التي تضم الأحرار والمستقلين.

 تُعبر قراءة الاستطلاعات الانتخابية عن أقرب فرصة للربح ممكنة لحزب أو ائتلاف معين، عن طريق جمع أصوات الناخبين الذين يفكرون في التصويت لكيان معين في الانتخابات المقبلة.  لذى فإنها ليست دقيقة مائة بالمائة.  فالناخب الذي يفكر على سبيل المثال للتصويت بين كيانين يتم احتسابه على أنه ناخب محتمل لكليهما. لذلك لايمكن اعتبارها نتائج نهائية للانتخابات كما في حالة النموذج الانتخابي.

 تم جمع بيانات الاستطلاع حول الانتخابات من قبل وكالات Kantar وجُمعت البيانات في الفترة من 19 أغسطس إلى 3 سبتمبر.  وشارك 3000 شخص في الاستطلاع.

مناظرات الانتخابات على التلفزيون التشيكي

كما سيدعو التلفزيون التشيكي سبعة كيانات سياسية تتمتع بأعلى مستوى من الدعم المحتمل، للمشاركة في مناظرات قبل الانتخابات. وستتوج سلسلة المناظرات المكونة من 14 حلقة بمناقشات مفتوحة تنقل للمشاهد في الأسبوع الذي يسبق الانتخابات المقرر إجراؤها في 8 و 9 أكتوبر.

المقال السابقجناح التشيك..أجواء ربيعية في ظروف صحراوية
المادة التاليةمتاجر المواد الغذائية الصغيرة في الريف بحاجة لدعم الدولة