الصفحة الرئيسية الشئون الخارجية الصين تحتج على استبعادها من مناقصة إنشاء محطة للطاقة النووية في التشيك

الصين تحتج على استبعادها من مناقصة إنشاء محطة للطاقة النووية في التشيك

135
Photo unsplash.com

قالت وكالة تاس الروسية نقلًا عن هوو تشونجينغ، المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، إن الصين تتوقع أن تعيد جمهورية التشيك النظر في قرارها باستبعاد شركاتها من المنافسة لبناء وحدة دوكوفاني الجديدة للطاقة النووية.

وكان الرئيس ميلوش زيمان  قد أقر الاثنين  قانونًا يستثني بموجبه الشركات الروسية والصينية من المناقصة.
وقالت متحدثة باسم الدبلوماسية الصينية "نأمل أن تحترم جمهورية التشيك قواعد اقتصاد السوق وتضمن المنافسة العادلة". ووفقًا لها، تتوقع الحكومة الصينية أن تتخذ التشيك تدابير لضمان "بيئة عمل غير تمييزية وشفافة" للمستثمرين الأجانب، فيما لم تعلق وزارة الخارجية الروسية بعد على قرار براغ.
وأعلنت وزارة الصناعة والتجارة نهاية مارس عن نيتها عدم دعوة الجانب الصيني للمناقصة، ثم تم أيضًا استبعاد روساتوم الروسية للطاقة النووية في منتصف أبريل. وقد فعلت الحكومة التشيكية ذلك ردًا على معلومات حول ضلوع المخابرات الروسية في تفجيرات مجمع الذخيرة في فرباتيس بمنطقة زلين في عام 2014.
ووقع الرئيس زيمان يوم الاثنين على ما يسمى بقانون منخفض الكربون والذي يتضمن ضمانات أمنية. وينص القانون على أنه من أجل بناء وحدة جديدة في دوكوفاني ، سيكون من الممكن فقط استخدام تكنولوجيا البلدان التي انضمت إلى الاتفاقية الدولية بشأن المشتريات الحكومية منذ عام 1996، وليست روسيا والصين من بين هذه البلدان. وكانت الشركات النووية الروسية والصينية قد أبدت في وقت سابق اهتمامًا بمناقصة بناء مفاعلات نووية جديدة.
المقال السابقجمهورية التشيك بيع المخابئ العسكرية التاريخية
المادة التاليةالتشيك تحتفل بذكرى استشهاد القديس فاتسلاف، هل تعرفونه؟