الصفحة الرئيسية الرياضة افتتح لاعبو المنتخب الوطني لكرة القدم بطولة أوروبا بالفوز 2-0 على اسكتلندا،...

افتتح لاعبو المنتخب الوطني لكرة القدم بطولة أوروبا بالفوز 2-0 على اسكتلندا، وسجل „سخيتسك“ هدفي المباراة.

101
Alaan.cz

جلاسكو – نجح لاعبو المنتخب الوطني التشيكي لكرة القدم في استهلال مشاركتهم في بطولة أوروبا لكرة القدم بنجاح، فقد فازوا في مباراتهم الأولى في المجموعة الأساسية D على أصحاب الأرض فريق اسكتلندا 2: 0. تمكن المهاجم „باتريك سخيتسك“ من تسجيل هدفين علي ملعب إستاد جلاسكو، فقد افتتح التسجيل برأسه في الدقيقة 42، وأضاف الهدف الثاني في الدقيقة 52 بكرة استعراضية أسقطها من فوق حارس المرمي من نصف الملعب تقريبًا. ولأول مرة يفوز المنتخب الوطني في بطولة أوربا منذ عام 2012 وبعد أربع مباريات.

جلاسكو – نجح لاعبو المنتخب الوطني التشيكي لكرة القدم في استهلال مشاركتهم في بطولة أوروبا لكرة القدم بنجاح، فقد فازوا في مباراتهم الأولى في المجموعة الأساسية D على أصحاب الأرض فريق اسكتلندا 2: 0. تمكن المهاجم „باتريك سخيتسك“ من تسجيل هدفين علي ملعب إستاد جلاسكو، فقد افتتح التسجيل برأسه في الدقيقة 42، وأضاف الهدف الثاني في الدقيقة 52 بكرة استعراضية أسقطها من فوق حارس المرمي من نصف الملعب تقريبًا. ولأول مرة يفوز المنتخب الوطني في بطولة أوربا منذ عام 2012 وبعد أربع مباريات.

وقد نجح أبناء المدرب „ياروسلاف شيلهفي“ في زيادة فرصتهم للتأهل إلي الجولة التالية بشكل كبير، حيث سيتأهل أول فريقين من كل مجموعة، بالإضافة إلى أفضل أربعة فرق من أصحاب المراكز الثلاثة التالية. بعد الجولة الأولى يتصدر المنتخب الوطني جدول المجموعة متقدماً على إنجلترا بفارق الأهداف. وفي المباراة المقبلة سيختبر الفريق الوطني قوته أيضًا في جلاسجو ضد منتخب كرواتيا يوم الجمعة، وبعد ذلك بأربعة أيام سيلتقي بالفريق الانجليزي في ويمبلي.

كان هذا أول انتصار يحققه المنتخب التشيكي في مباراة افتتاحية في البطولة الأوربية بعد مباراتين افتتاحيتين، حيث لم يسجل في المباراة الافتتاحية في عام 2012 ولا في عام 2016. وقد فاز المنتخب الوطني علي أيسلندا بعد أربع مبارايات، وثأر لخسارته منها في العام الماضي في كأس الأمم. ولم يتمكن لاعبو هذه الجزيرة من تحقيق عودة ناجحة إلي هذا الحدث الكبير بعد 23 عامًا من الانتظار.

وكما هو متوقع فإن المدرب „شلهافي“ قد شارك في المباراة بنفس التشكيلة الأساسية التي فاز بها في المباراة التحضيرية الأخيرة علي ألبانيا 3:1. وغاب عن الاسكتلنديين مدافع الأرسنال „تيرني“ بسبب الإصابة.

وبسبب القيود المفروضة علي حضور الجماهير بسبب فيروس كورونا، فقد حضر المباراة في ملعب „هامبدن بارك“ أقل من 10000 متفرج، الذين أضافوا للمباراة أجواءً ممتازة. وقد شاهد المباراة عدد قليل جدًا من المشجعين التشيك، لصعوبة سفرهم بسبب الحجر الصحي الإجباري الذي تفرضه أيسلندا لعشرة أيام بعد الوصول إليها. لكن في بعض الأحيان كانت أصوات تشجيعهم تُسمع بقوة في الملعب.

المقال السابقتونس والتشيك تبحثان دعم علاقات التعاون الثنائي
المادة التاليةالمدعي العام الأوروبي يتولي قضية تضارب المصالح مع „بابيش“